مقالات عامة

10 اشارات جسدية تكشفك أمام الآخرين

ولو ظللتَ متحصنا بصمتك طوال اليوم، فقد تكون كتابا مفتوحا لمن يجالسك. فليس اللسان الوحيدَ القادر على التعبير، بل إن كل عضو في جسمك يتكلم نيابة عنك. نعم، للجسد “لغة”، وعليك أن تعرفها إن أردتَ ترجمة ما يقول جليسك ولو لم ينطق بكلمة واحدة، فالجسم يُرسل اشارات جسدية تُمكن الآخرين من معرفة دواخلك وقد تكشفك أمام الآخرين تبعاً لـ اشارات جسدية هي عفوية غالباً لكنها تكشف الكثير.

 

في هذا السياق، حدّد مقال في موقع “بزنس إنْسايدر” عشر علامات قد تسمح لك بقراءة “لغة” الجسد، وبإمكانك إتقان هذه اللغة كي تستطيع تفسير ما قد يخفي عنك الآخرون بصمتهم. وإليكم أهمّ أبجديات هذه “اللغة”:

اشارات جسدية تكشفك أمام الآخرين:

1- طريقة المشي

ولو لم تنبسْ أنتَ بأي كلمة، فإن طريقتك في المشي أو في الوقوف تقول، نيابة عنك، الكثير حول شخصيتك وأفكارك.

فإذا كنت تقف مستقيما، ثابتا ونظرتك نحو الأمام، وكنت تسير دون أن تصدر عن جسدك حركات زائدة أو مرغوب فيها، فتلك دلالاتٌ على أنك شخص واثق من نفسه.

2- الابتسامة

ربّما ابتسمنا في اليوم الواحد عشرات المرّات، لكنّ الأكيد أنّ ابتساماتنا تلك لن تكون كلها نابعة من قلبنا..

كي تُميّز الابتسامة الزائفة عن الحقيقية، صوّب نظرك إلى عيني مُحدّثك، فان صاحبتْ ابتسامتَه تجاعيدُ حول عينيه فهو صادق.

فإذا لم ترَ هذه التجاعيد فاعلم أنّ ابتسامته لا تتجاوز شفتيه، أي أنها زائفة.

3- نبرة الصّوت

من نبرة الصّوت فقط تستطيع اكتشاف ما إن كان حديثك مسلّيا لمخاطَبك أم أنك تُشعره بالملل،

فإن كان صوته عاليا ومسموعا بوضوح فهو مهتمّ فعلا بما تقول،

أما إذا كان صوته منخفضا، فتأكد من أنه يجد حديثك “مملا”.

4- الحاجبان المرفوعان

في العادة، عندما يرفع شخص حاجبيه نحو الأعلى فذلك معناه أنه منزعج، أنّ هناك شيئا ما يجعله متوترا ولا يشعر بارتياح وهو يجالسك.

فتوخَّ الحذر، فإذا حدثك شخص ما وحاجباه مرفوعان فاعرفْ أن أمرا ما يزعجه.

5- لغة العيون

إذا وجّه نحوك شخص غريب نظرة غاضبة أو نظرة دقيقة فستفهم أنها نظرة سلبية وتشعر بذلك، أما إن كانت نظرة شخص محبوب فستعرف أنها نظرة إيجابية، لأنها ستعكس حب وودا بينكما. إن نظرة عين واحدة قد تقول كثيرا من شعور أي شخص تجاهك.

والتواصل بالعينين مهم جدا عندما نكلّم أي شخص، إذ يجب أن تتلاقى النظرات أثناء الحديث، فهي نوع من أنواع الاحترام المتبادَل، كما أنها علامة على أن كل واحد منكما واثق في نفسه.

6- النظرة المطولة

وهو يتحدّث، يميل الشخص الكاذب إلى تثبيت نظرك طويلا في عيني مخاطَبه..

فإن لاحظتَ أنه يحدثك عن أمر ما وهو يبالغ في إطالة النظر في عينيك، فربما يكذب عليك.

7- الضحكة

حين يقابل الشخص الذي تجالسه كلاما قلته ووجدك خفيف الظل، فهو يحبك. فليس في كل وقت يقابَل كلامنا بضحكات. فالضحك لن يحضر في حديثك مع شخص لا تُكنّ له ودا، مهما بلغ في خفة الظل.

8- رجلان متشابكتان

حين تجلس واضعا إحدى رجليك على الأخرى، فقد يظن البعض أنها الطريقة المثالية للجلوس،

غير أن هذه الجلسة تدل، في الحقيقة، على أن ذلك الشخص لا رغبة لديه في أي حديث في تلك اللحظة وأنه غير قادر على مواصلة الكلام.

9- اهتزاز الرجلين

إذا كنت واحدا ممّن اعتادوا على أن يهزوا أرجلهم وهم جلوس أو وقوف، فتوقّفْ عن ذلك فورا،

فهذه علامة على أنك تعيش حالة توتر وقلق دائمة. كما أن ذلك يقول إن ثقتك في نفسك منعدمة.

10- ويخلق من الشبَه.. جسدَين؟

إذا صادفت شخصا ولاحظت أن لغة جسده، بتفاصيلها الدقيقة، تشبه كثيرا لغة جسدك، فلا تستغرب ذلك الأمر، فهذه التشابهات تكون أحيانا، دليلا على أن بينكما تقاربا شديدا وتتشابهان في أمور كثيرة.

إقرأ أيضاً: 7 أخطاء في لغة الجسد تجعل الآخرين لا يثقون بك 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

.يرجى تعطيل مانع الاعلانات لتصفح الموقع