أخيراً.. العلماء يحددون الآلية الغامضة التي تُسبب تصلب الشرايين

0

كانت الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الإنسان بـ تصلب الشرايين غامضة تمامًا، وقد احتار الباحثين في معرفة السبب الذي يؤدي إليها، ولكن في اكتشاف حديث تم التوصل إلى هذه الأسباب، بل وتم أيضًا إنتاج أول عقار يقي من احتمال الاصابة بـ تصلب الشرايين، وأيضًا وقايته من الإصابة بالخرف والنوبات القلبية والسكتات الدماغية، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على ما تم التوصل إليه من العلم الحديث بالتفصيل، فتابعوا معنا.

 

اكتشاف العلماء أهم مسببات تصلب الشرايين

 

في البداية لابد وأن نعلم أن تصلب الشرايين يحدث عند تراكم الكالسيوم بالجدار المرن للوعاء الدموي، وهذه العملية مرتبطة بالتقدم في العمر، وتحدث غالبًا لمرضى الكلى وكذلك مرضى السكر من الدرجة الأولى، هذا بالإضافة إلى أن، هذا النوع من التصلب قد يحدث نتيجة تراكم الكالسيوم باللويحات التي توجد بالشرايين، وهي ما يُطلق عليه تصلب عصيدي.

 

وعلى مدار أعوام كثيرة لم يتمكن أي عالم من تحديد السبب الذي يجعل هناك ترسب للكالسيوم، لكن جاءت دراسة حديثة بحل هذا الغموض والكشف عن الأسباب التي تجعل هناك ترسب يحدث للكالسيوم، والسبب هو أن هناك جزيئ ينتمي إلى عائلة البروتينات التي تشترك في عمليات خلوية كإصلاح الحمض النووي وموت الخلايا المبرمجة، وكذلك الاستقرار الجيني الذي يحدث.

إقرأ أيضاً: الأغذية التي توسّع الشرايين وتعالج الدوالي والجلطات والتشنجات 

وقد أكد فريق البحث أن تلك الآلية تعمل بمنطقية شديدة، حيث أن ارتفاع الضغط مع التدخين والتقدم في العمر من العوامل التي تجعل هناك تصلب شرايين ومن ثَم تلف في الخلايا أو الحمض النووي، وقد أشار البحث إلى نقطة هامة جدًا لمرضى السكر والكلى، فقد أكدت الطبيبة كاثي شانهان أن هناك إمكانية لمعالجة التكلس الذي يحدث بالخلايا.

 

وأن هناك نسبة عالية لمادة تسمى BAR، وهي مادة توجد خارج أي خلية، وتوجد أيضًا بجانب الرواسب التي يتركها الكالسيوم، لذلك هي مرتبطة بهذا العنصر، وتلعب دور هام بل رئيسي في الحفاظ على صحة العظام وكذلك الصحة العامة للمرضى.

 

وقد كشفت الدراسة التي تم اجرائها على الفئران، أن هناك إنزيم يساعد بشكل كبير في إنتاج هذه المادة التي تقف عائقًا أمام ترسب الكالسيوم على الشرايين، بل وتمنعه من أن يقوم بتلف أي حمض نووي خاص بهذه الشرايين.

 

والاكتشاف الذي اهتمت به جميع الأوساط الطبية هو أن؛ هناك دواء يستخدم في علاج حَب الشباب من الممكن يساعد في تحفيز إنتاج مادة BAR، مما يُعد خطوة تبعث الأمل في منع الإصابة بتصلب الشرايين لدى الأفراد المعرّضين للإصابة به، وعلى الرغم من أن الاكتشاف قد أثبت نجاحه لكن الأطباء في منظمة الصحة العالمية أرادوا عمل المزيد من الدراسات لإثباته.

اترك رد