الأغذية التي توسّع الشرايين وتعالج الدوالي والجلطات والتشنجات

غذاء يمنح شرايين القلب والدوالي صحة ويقضي على التشنُّج والجلطات

2

مع مرور الوقت والتقدم في العُمر يُعاني بعض الأفراد من ضيق الشرايين، مما يؤثر على حركة الدورة الدموية، فتصبح أقل فاعلية، وأبطأ في الحركة، ولحُسن الحظ اكتشف علماء التغذية أن هناك أغذية تقوم بتقوية الشرايين وتعمل على زيادة فاعليتها، مما يقلل رشح الدماء من الشرايين.

فعندما يُصاب الشريان يؤثر بشكل مباشر على الساقين، وهذا ما يؤدي إلى الثقل في الساقين، وأيضًا ظهور الدوالي، وكذلك التشنجات والالتهابات التي تُصيب الأوردة، وهذا المقال مُوجَّه لمن يُعاني من إحدى هذه المشكلات، فما هذه الأغذية التي تستطيع أن تقوي الشريان بشكل طبيعي؟ هذا ما سوف تتعرَّفون عليه في هذا الموضوع، فتابعوا معنا.

أولًا: أنواع نباتات تقوي الشرايين

إن كنت من الذين يُعانون من أمراض بالشرايين وذهبت إلى طبيب وقام بوصف دواء حتى يتم تنشيط وتوسيع الشرايين، وكذلك تنشيط الدورة الدموية، فعليك أن تتأكد أن جميع الأدوية التي سوف يصفها لك تم صُنعها من المُستخلصات النباتية، لأنها هي الوحيدة القادرة على التأثير على الشرايين، لذا؛ لا بأس أبدًا من أن تتناول هذه الأوراق النباتية بشكل طبيعي، ومن هذه النباتات ما يلي:

●      اللحاء الداخلي لشجر الصنوبر البحري.

●      المستخلص الطبيعي لبذور العنب.

●      الأوراق الموجودة بنبات الكرمة الحمراء.

●      خلاصة نبات مخاريط السرو.

●      أعشاب حندقوق.

●      أعشاب كستناء الحصان، سواء كانت القشرة أو البذور.

●      بعض الأوراق المُشتركة.

ثانيًا: فواكه حمراء تُساعد على تنشيط الدورة الدموية وتوسيع الشرايين

هناك بعض الفاكهة التي لها القُدرة على تقوية الشريان، والأكثر فاعلية منها ذات اللون الأسود والأحمر، ومنها ما يلي:

●      العنب الأحمر.

●      التوت البري.

●      المشمش.

●      الفراولة.

●      الفرامبواز.

●      عنب الأحراج أو ما يسمى بالقمام الآسي، وهذا النوع من العنب يحتوي على عنصر هو الغذاء الأول لأي وعاء دموي.

●      الطعام الغني بفيتامين B3 وE، وهي فيتامينات مفيدة للشرايين والأوردة.

ثالثًا: الطعام الغني بفيتامين B3.

●      الكبدة الطازجة.

●      عش الغراب، وبالأخص نوعية تُسمَّى الشيتاكي.

●      جميع أنواع المكسرات، وخصوصًا الفستق والفول السوداني.

رابعًا: أطعمة غنية بفيتامين E.

●      الخضراوات ذات الورق الأخضر، مثل: السبانخ، وأعشاب الهليون، والبروكلي والخس.

●      مجموعة الزيوت النباتية التي تتكون من زيت الصويا، الزيتون والقمح الخام.

●      جميع أنواع المكسرات، وخاصًة البندق والجوز واللوز.

●      حبوب كاملة مثل: القمح الروسي ونبات الشوفان.

خامسًا: عصير العنب الأحمر والشوكولاتة الداكنة

إنَّ عصير العنب والشوكولاتة الداكنة لهما أثر وقُدرة خارقة على توسعة شرايين القلب، لأن كلًّا منهما به مضاد أكسدة قوي يُسمَّى “الريزفيراترول”، وهو المضاد القوي الذي يمنح الشرايين والقلب صحة لمواجهة أي شيء طارئ من انفعالات أو صدمات أو دهون زائدة في الجسم، أما عصير العنب الأحمر فهو يتمتع أيضًا بقدرة كبيرة على توسعة أي شريان قد ضاق لأي سبب.

وفي النهاية، نتمنَّى لكم وافر الصحة والعافية، وننصحكم بضرورة تناول هذه الأطعمة بالقدر المسموح به، خاصَّةً إن كان أحدكم يُعاني من مرض مُزمن، ففي هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب المختص، وللوقاية من أي شيء لا قدَّر الله يجب الحرص على إدخال هذه الأطعمة المفيدة في نظام الغذاء اليومي حتى نبني جدارًا واقيًا من أي عرض أو مرض مُفاجئ،

2 تعليقات
  1. أشرف عبد الفتاح يقول

    شكرا على كل ما تقدموه من معلومات مفيدة

  2. أشرف عبد الفتاح يقول

    شكرا على كل ما تقدموه من معلومات ‘طبية مفيدة جدا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.