تريد أن تصبح ناجحا مالياً؟ تخلص من 8 أمور

0

هل تعتقد أن الجد والاجتهاد لساعات طويلة يجعلك غنياً ؟ إن الأمور لا تبدو بهذه البساطة يا عزيزي، فعقلية الأغنياء الذين يحرصون على حصد الكثير من النجاحات المالية، تختلف بشكل كبير عن العامة الذين لا يحصدون تلك النجاحات، حيث يشير خبراء المال والاقتصاد، أن هناك بعض العلامات التي من شأنها أن تساعد الأشخاص الطموحين على الاستقرار المالي، مع وجود بعض الأمور التي يجب آن يتخلص منها هؤلاء الأشخاص، منها على سبيل المثال الإسراف في شراء الاحتياجات غير الضرورية وعدم توظيف الطاقة المالية في ضبط المشتريات، كذلك توفير المال على حساب الاستثمار في أمور قد تزيد من الدخل.

ومن خلال النقاط التالية، نتعرف على أهم 8 أمور تساعد على الاستقرار المالي والبدء في طريق الغنى والثراء:

 تنوع دخلك وزيادته أفضل من الادخار:

من الأمور الخاطئة والشائعة أن الكثير من الناس يفكرون في ادخار أموالهم، وهذا ما لا يقوم به الأثرياء وأصحاب الطموح في الاستقرار المالي والغنى، حيث يقومون بالتركيز على زيادة الدخل والعثور على طرق جديدة لزيادة الأموال والأرباح من خلال الاستثمار في إنشاء المشاريع، فهم يفضلون الاستثمار على الادخار.
فإذا كنت تريد أن تصبح غنياً فعليك بالتوقف فوراً عن الادخار والبد في الإنفاق على الاستثمار في زيادة دخلك الشهري والسنوي، هذا إلى جانب الموازنة بين ادخار جزء من المال، وبين استثمار الجزء الآخر لكي تزيد من الدخل.

جني المزيد من المال من خلال استثمار الدخل:

حوالي 20% من الأثرياء حول العالم يقومون باستثمار دخولهم السنوية في أمور قد يبدو مكسبها بعيداً، إلا أنها هامة من أجل زيادة الدخل فيما بعد، فحين تستثمر مبلغ ضئيل من الدخل الشهري فهذا مؤشر وعلامة قوية على أن هذا الدخل سيزيد مع الوقت.

لا تقتنع بالمرتب الشهري الذي تحصل عليه:

من الأمور غير الجيدة أن تقتنع وتسعد وترضى من ثبات الراتب الشهري الذي تحصل عليه، في حين أن كثير من الأشخاص يسعون للنجاح والتميز ويختارون العمل بشكل منفصل وبيع الأفكار والخدمات وتأسيس شركات واستثمار دخولهم وأموالهم بأفكار مبدعة وغير تقليدية.

لا تنفق في احتياجات غير ضرورية:

الكثير من الناس ينفقون أموالهم في احتياجات غير ضرورية خاصة في العصر الذي نعيش فيه، والمعروف أنه عصر يبحث دائماً عن المظاهر والاستهلاك غير الضروري في كثير من الأحيان، وهذا لا ينطبق على الأشخاص الذين يبحثون عن الثراء والغنى والتفوق المالي، والذين لا ينفقون في احتياجات غير ضرورية.
فإذا كنت تريد أن تكون من هؤلاء، فعليك أن تتوقف عن إنفاق المزيد من المال في احتياجات غير ضرورية، وكماليات غير نافعة أو غير مجدية، قد تضعك في يوم من الأيام تحت طائلة الديون وبالتالي تخرج من دائرة الثراء والاستقرار المالي.

لا تكن راكداً:

الركود والخلود للراحة من الأمور غير النافعة في حالة ما إذا كنت تريد أن تصبح غنياً، وبالتالي ابحث عن الأموال عبر التجارب والقوة والشجاعة وعدم الركون للراحة، فالأثرياء دائماً يبحثون عن المستقبل، عبر المخاطرة وخوض التجارب الشجاعة والمغامرة مع شعورهم الطبيعي بالقلق والتوتر والخوف، الذي يدفعهم بشكل كبير إلى عدم الركود، فخوفهم لا يجعلهم يتوقفوا عن المحاولة، والفشل مرة لا يثنيهم عن التوقف والسعي خلف أهدافهم.

امتلاك أهداف واضحة يساعد على الثراء:

كلما كان هدفك واضح، كلما كان طريقك إلى المال والثراء والغنى أكثر سهولة، فيجب أن تمتلك الأهداف الواضحة من أجل الحصول على المال والدخل المناسب وتنفيذ الخطط والمشاريع المستقبلية، كما يجب أن يكون من ضمن خططك، فرصة التطوير واكتشاف وسائل جديدة لمضاعفة المال والثروات.

الادخار أولاً قبل الإنفاق:

من الأمور التقليدية للأثرياء، هو أنهم يدخرون جزء من راتبهم ودخلهم الشهري، بحيث، يجعل 10% من الراتب مقتطعاً، وبالتالي يصبح هذا الدخل مناسباً مع الوقت بعد الاقتطاع، ومع تراكم هذا المال المقتطع، سيجدون نتيجة ملموسة في حياتهم، ويمكنهم استثمار هذا المال في زيادة الدخل.

الإيمان بضرورة الوصول يوماً إلى هدف الغنى والثراء:

الثراء لا يأتي مع الحظ، بل يأتي مع الجد والعمل والتفكير السليم في الخطط المستقبلية للاستقرار المالي مع ضرورة الإيمان بضرورة أنك يوماً ما قد تصبح ثرياً، ولم لا؟ ما الذي يمنع من كونك ثرياً وتمتلك الملايين، ومن يدري فما المانع من أن تكون أحد هؤلاء الأثرياء؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.