15 حقيقة مُذهلة من علم النفس تُفسّر بعض تصرفاتك الغريبة

خمسة عشر تفسيرًا متعلقة بعلم النفس لغرائب ما يفعله الإنسان

0

يُعرَف علم النفس بأنه العلم الذي يتعلَّق بدراسة توجُّهات وسلوكيات الإنسان، والسمات الشخصية الذي تُميِّزه، والهدف هو تأصيل نظريات وقواعد لفهم البشر، ولقد شرع خبراء علم النفس نحو إجراء عدد غير محدود من التجارب والدراسات، وسوف نتعرَّف عبر فقرات المقال على خمسة عشر تفسيرًا لغرائب ما يقوم به الإنسان من أفعال وتصرُّفات كما يلي:

1- في حالة علم الإنسان بأن هناك من يُراقبه؛ فسوف يُحاول أن يُظهر كافة أوجه الأخلاق الحسنة، ومن خلال دراسة قام بعض علماء النفس بوضع صورة لعين في أحد جدران المقاهي العامة؛ لاحظوا انضباط الزوار من الناحية الأخلاقية، وكثير منهم قاموا بجمع الأطباق بعد نهاية جلستهم.

2- يحمل الإنسان نفسه مُعاناة كبيرة، ومجهودًا إضافيًّا عند الكذب؛ حيث يُحاول إظهار حركات جسمانية؛ لتتواكب مع طريقة الكلام في سبيل إخفاء الحقائق، وذلك على عكس الحديث الصادق الذي لا يتطلب أي مجهود، فهو مُريح للإنسان.

3- كلما ازدادت القرارات التي يتخذها الإنسان تعقيدًا وصعوبة، زادت احتمالية تركها دون تنفيذ.

4- يُشير خبراء علم النفس إلى الدور الكبير للعامل الجيني في جعل الإنسان سعيدًا، ويصل ذلك إلى ما يُقارب 50%، والنسب الباقية في تحديد ذلك 40% فيما يخص تصرفات الإنسان الحياتية، و10% تتعلق بالظروف التي تحيط بنا.

5- في حالة شعور الإنسان بعدم التقدير الذاتي الداخلي؛ فسوف يُحاول أن يقوم بإذلال من حوله كرد فعل.

6- في حالة عدم إدراك المجريات بشكل كامل؛ فسوف يميل العقل إلى استخدام نظرية المُؤامرة، ومن ثم وتفسيرات لكثير من الأحداث بأسلوب غير منطقي.

7- العقل البشري يجعل من الإنسان يعتقد أنه الأذكى ولديه الكثير، وحتى ولو كان ذلك على مستوى المُحيطين فقط.

8- تختلف نسبة المُخاطرة لدى كل إنسان، وقد نرى أحد الأشخاص يقوم بالقفز من أعلى الجبل بالمظلَّة، وتلك مُخاطرة كبيرة، ولقد فعلها، وفي الوقت نفسه قد نجد الشخص ذاته يخاف من رئيسه في العمل، والأمر نفسه فقد نرى مدربًا للأسود يخشى أو يخجل من التعامل مع النساء.

9- تُوجد علاقة وطيدة بين ما يشعر به الإنسان، والتصرفات التي يُبديها، فعلى سبيل المثال في حالة شعور الإنسان بأن لديه سيرة ذاتية قوية؛ فإن ذلك سوف ينعكس على التصرفات التي سوف تتَّسم بالثقة.

10- إن وضعية الجلوس بشكل مُعتدل تجعل الإنسان سعيدًا من الناحية المزاجية، وذلك على عكس انحناء الظهر عند الجلوس.

11- عقل الإنسان يُحفِّزه دومًا على الاعتقاد أن رأيه في وجود سلبيات لدى الآخرين صحيح حتى ولو لم يكن هناك سند أو قرينة.

12- قد يؤدي الملل الذي يعيشه البعض إلى التوجه نحو القيام بكثير من الأعمال الخيرية، ومد يد العون للآخرين.

13- كثير من متخذي القرارات السريعة يندمون في مراحل مستقبلية، وخاصة في ظل إيهام العقل للإنسان بأن ذلك القرار كان يتطلب وقتًا كبيرًا.

14- امتلاك الإنسان للأموال وسعادته بذلك يرتبط بالمقارنة مع الآخرين، فعلى سبيل المثال في حالة توافر المال لدى شخص منعزل عن غيره فلن يشعر بالسعادة؛ لعدم وجود آخرين يشعرونه بأنه الأغنى.

15- على الرغم من ادِّعاء الكثيرين بعدم الاهتمام بمظاهر الآخرين، والاهتمام بالجوهر فقط، فإن ذلك غير حقيقي على أرض الواقع، والجميع بهيئة وشكل غيرهم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.