5 أخطر جمعيات سرية تحكم العالم!

الجمعيات السِّرية الأخطر التي تقوم بحُكم العالم

2

قامت صحيفة “إكسبريس” البريطانية بكشف النقاب عن أخطر خمس جمعيات سرية في العالم التي تعمل بشكل سرِّي وتُوجد منذ قديم الزمن وتقوم بحُكم كل أنحاء العالم، ليس هذا فقط، بل إنها تقوم أيضًا بتحريك زُعماء دول كُبرى حتى يقوموا بتنفيذ السياسات والأهداف الخاصة بها، وهذا ما سوف نتعرف عليه بالتفصيل في هذا الموضوع الشيق، فتابعوا معنا.

5 أخطر جمعيات سرية تحكم العالم!

سوف نذكر هذه الجمعيات كما كشفتها الصحيفة البريطانية ووضعتها في قائمة من الأخطر إلى الأقل خطورةً، وهي كما يلي:

المركز الأول: جمعية الجمجمة والعظام

احتلت هذه الجمعية المركز الأول، وقد تأسست في عام ألف وثمانمئة واثنين وثلاثين، على يد أستاذ شهير في جامعة ييل الأمريكية، وكان من أبرز الأعضاء في هذه الجمعية هو رئيس الولايات المتحدة الأمريكية رقم 27 ويليام هوارد تافت، والذي قام برئاسة الولايات المتحدة منذ عام ألف وتسعمئة وثمانية حتى عام ألف وتسعمئة واثني عشر.

وقد كانت العضوية في هذه الجمعية تتاح لأسر النبلاء من أمريكا، والذين ينتمون إلى الأصول الأنجلو سكسونية البروتستانتينية، ومن تقاليد هذه الجمعية أن يظل الأعضاء متواصلين مع بعضهم البعض منذ دخولهم الجامعة، حتى تخرجهم، والجدير بالذكر أن كل الأعضاء في هذه الجمعية يشغلون وظائف مهمة بالمجتمع الأمريكي في كل مجالاته.

وفي هذه الأيام يُعتبر أشهر الأعضاء بها هم: وزير الخارجية بالولايات المتحدة، وجورج بوش الأب، وأيضًا ابنه، وأكثر ما قامت به هذه الجمعية هو صناعة القنبلة النووية التي تم إلقائها على اليابان، كما أنهم هم المسؤولون على حد قول المؤيدين لنظرية المؤامرة عن اغتيال رئيس أمريكا الأسبق جون كينيدي كما أنهم مسؤولون عن عديد من الحوادث المؤلمة في كل أنحاء العالم.

المركز الثاني: جماعة المُتنورين:

تم إنشاء هذه الجمعية في دولة ألمانيا، وبالتحديد عام ألف وسبعمئة وستة وسبعين، ومؤسسها هو آدم وايزهاوبت، وكان هدفه هو وجود مجتمع علماني في قارة أوروبا، والمقاومة للانتشار الديني في هذا الوقت، ومن بين الأعضاء الموجودين في هذه الجمعية هناك العشرات من أشهر السياسيين وأيضًا النجوم، وكان الرئيس الأسبق باراك أوباما من ضمنهم، وكذلك الفنانة بيونسيه.

وتستخدم هذه الجمعية الوسائل الترفيهية من أجل غسل عقول البشر، وهذا على حد قول داعمي نظرية المؤامرة، كما أن هذه الجمعية هي السبب الرئيسي لقيام حروب كثيرة وثورات يشهدها العالم حاليًا.

المركز الثالث: جمعية البنَّائين الأحرار أو الماسونيين

رغم أن هذه الجمعية تحتل المركز الثالث بين 5 أخطر جمعيات سرية  في العالم، لكنها هي المسؤولة عن كل الجمعيات التي تحكم العالم في السابق واللاحق، وهذه الجمعية تم إنشاؤها في لندن عام ألف وسبعمئة وسبعة عشر، وكان أشهر عضو سابق بها رئيسين حكموا الولايات المتحدة الأمريكية، وهم: فرانكلين، وجورج واشنطن، كما أن تشرشل كان عضوًا بارزًا بها، والفنان العالمي موزارت.

المركز الرابع: البستان البوهيمي

تأسست هذه الجمعية على يد هنري إدوارد في ولاية كاليفورنيا بأمريكا، وبالتحديد في عام ألف وثمانمئة واثنين وسبعين، وكان من الأعضاء الشهيرين فيها الرئيس الأمريكي نيكسون، وريجين، وكلينتون، وكذلك زوجته التي كانت مرشحة للرئاسة الأمريكية.

المركز الخامس: جمعية بلدربيرغ:

مقر هذه الجمعية يقع في هولندا، وقد تم تأسيسها من خلال العائلة المالكة في هولندا، وقد كان إنشاؤها في عام ألف وتسعمئة وأربعة وخمسين، وتعتبر هذه الجمعية هي أقوى جمعية على الإطلاق كما ذكرت صحيفة إكسبريس البريطانية.

وبالفعل تقوم هذه الجمعية بحكم العالم سرًّا، من خلال مئة وخمسين عضوًا يتنوعون من كبار السياسيين والقادة ورجال الاقتصاد والمال في قارَّتي أمريكا وأوروبا، وكان هدفها الأساسي عند تأسيسها هو القيام بالتقريب بين الزعماء من قارَّة أوروبا وأمريكا، حتى يحكموا العالم سياسيًّا واقتصاديًّا، ولعل من أشهر الأعضاء الموجودين بها حاليًا المستشارة أنجيلا ميركل الألمانية، وتوني بلير، والجدير بالذكر أن هذه الجمعية هي التي تقوم حاليًا بوضع السياسات للنظم العالمية بالكامل، من أجل أن تصل في النهاية إلى وجود حكومة موحدة عالميًّا.

وهكذا قدَّمنا لكم معلومة مهمة نرجو أن تكونوا قد استفدتم منها حول اخطر جمعيات سرية في العالم، ونتمنَّى أن تقوموا بنشر المقال على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى يتعرَّف غيركم على هذه المعلومة القيمة، وفضلًا تابعونا دائمًا حتى يصلكم مزيد من المواضيع الهادفة.

المصدر: Express.co.uk

2 تعليقات
  1. بوسوكاية الجبروني يقول

    في الحقيقة بعض الجمعيات كانت قبل ذلك بكثير..وقد تم تغيير إسمها عدة مرات.ومنها الماسونية. والبنائين. وأصلها ظهرت من قبل بعض اليهود المعارضين لموسى عليه السلام.. فقد صنعوا العجل في غيابه وحطمه بعد حضوره وبعد أن فشلوا في مواجهته.إصبحوا يعملون سرا فهم من قتل أنبياء بني اسرائيل ومنهم من أوشى بعيسي عليه السلام للروم.كي يقتلوه. وقد فعلوا الكثير وهدفهم هو السيطرة على العالم. وقد كانوا متواجدين في الحرب الأهلية الأمريكية في كلا الجانبين حتى إذا أنتصر طرف حازوا هم شرف النصر.ومنهم توم بين. وغيره..وكانت خطتهم (الماسون ) السيطرة على المال.وبه يسيطرون على السياسة ويستخدمونها للحصول على مزيد المال. وإن تطلب الأمر إفتعال الحروب. كي تتحرك تجارتهم. وتاريخهم حافل بالمصائب .ويقال أيضا أنهم هم المسيطرون فعليا على ( السي أي أيه ) وقد كشف التحقيق الذي اجراه مكتب التحقيق الفدرالي هؤلاء بعد أن أسقطت طائرة لوكربي الذي كان الهدف من إسقاطها إخفاء تقرير أجراه فريق مكتب التحقيق الفدرالي على سيطرة المخابرات الامريكية على تجارة المخدرات بكل انواعها في العالم ومكتبها الرئيس في بيروت..

  2. رعدالحيالي يقول

    السلآم عليكم.. من خلال ما كشفتم عنه في موضوع الاخطر 5 جمعيات بالعالم.. هناك وقائع أثبتت ما تطرقتم له من معلومات تبدو انها حقائق صحيحة بدليل أن النتائج التي ظهرت من خلال ممارسات تنفيذ الخطط والبرامج التي فعلا وضعتها هذه الجمعيات وانعكاسها على الشعوب والبلدان .. سياسيا واقتصاديا ومادياً حضاريا تاريخيا وجغرافيا..وووو …إلخ..
    بدمار يكاد يكون شامل وعام كما اوضحتم بالتقرير ..
    والسؤال هنا : —
    غالباً عندما تكشف أمور ومخططات ما كانت سريه . !!!
    لم يسمح بكشفها إلا وقد تم التهيئة لخطط دسائس .. أدهى وأمَرْ وأقسى منها ..
    فهل نحن بإنتظار ذلك أم ماذا…؟؟؟؟
    شكري وتقديري واحترامي للجهود..
    وتحياتي لكم…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.