علوم ومعارف

لماذا يُطلق على الولايات المتحدة أسم العم سام

حسب الروايات تعود تسمية الولايات المتحدة الامريكية بلقب بلاد العم سام الى أحد مواطني الولايات المتحدة الامريكية وهو من سكان نيويورك وهذا المواطن يدعى  صمويل ويلسون، وكان صمويل يعمل في اللحوم في مزارع لحوم البقر، وذات مرة تطوع صمويل باللحوم من مزارعه الخاصة لصالح الجيش الأمريكي، والسبب في ذلك يعود الى بداية حرب الولايات المتحدة ضد الاستعمار البريطاني في عام 1812 بسبب حاجتهم للطعام.

قصة العم سام مع الجيش الأمريكي

صمويل ويلسون قام بمنح الجيش الأمريكي معظم ما لديه من اللحوم وكان يضعها ببراميل لهذا الغرض وكتب على هذه البراميل عبارة”من أجل أمريكا “، وعندها قام الجنود الامريكيين بإطلاق لقب” العم سام” على البراميل التي تبرع بها هذا صمويل للجيش، كما كتب على تلك البراميل مقطع “US” وهي اختصار لكلمتي “Uncle Sam” حسب ما قيل!

وأحدث هذا الأمر ارتباك وبلبلة عند الامريكيين حول المعنى من الاختصار هل هو US للدلالة على United States، أم انه اختصار لاسم العم سام “Uncle Sam”، والذي تسبب في هذه البلبلة هو أحد الجنود، وذلك حين سأله صحفي امريكي عن معنى اختصار US فأجاب حينها على سبيل النكتة وقال انه العم سام Uncle Sam، ولكن الحقيقة هي خلاف ذلك، إن ما طبع على تلك البراميل كان يعني حكومة الولايات المتحدة الناشئة (United States).

هل الصور التي تم نشرها للعم سام هي نفسها صور صمويل ويلسون الحقيقي؟

إن الرسوم التي انتشرت في تلك الفترة هي من ابداعات الفنان والرسام الكاريكاتيري توماس ناست، وليس لهذه الصور أي علاقة أو شبه بصمويل ويسلون الحقيقي، وكانت الفكرة من تلك الرسوم حينها للفت انتباه الامريكيين وتعريفهم بشخصية العم سام باستخدام فن الرسم الكاريكاتيري وكانت تلك الشخصية وليدة أفكار توماس ناست.

قام توماس ناست برسم العم سام على هيئة رجل بزي أحمر وازرق وتمثل هذه الألوان العلم الأمريكي، كما أضاف لهذا الزي قبعة بنجوم تعبر عن عدد الولايات التي تكون الولايات المتحدة الامريكية آنذاك.

تم استعمال الرسوم الكاريكاتيرية الخاصة بالعم سام من قبل وسائل الاعلام الامريكية عند اندلاع الحرب العالمية الأولى وذلك لحث الامريكيين للتطوع بالجيش لخوض المعارك، وكتب على تلك الصور عبارة” أريدك أن تلتحق بالجيش”، وعمل الكونغرس الأمريكي على تبني هذه الرسوم وتبني قصة “العم سام”، لأن هذه الشخصية تزيد من الحس الوطني كما انها تعتبر رمز المواطن الذي يضحي بأغلى ما يملك من أجل بلاده.

دُفن ويلسون في بلدة أمريكية تُسمى تروي وأطلق عليها اسم “العم سام” تخليداً لذكرى صمويل ويلسون الذي دعم الجيش في الحرب ضد الاستعمار البريطاني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!