تنمية بشرية

6 طرق مختلفة تكشف لك أنك تعرضت الى الخيانة

تعتمد معظم العلاقات على الثقة المتبادلة، إلا أن طرفا واحدًا يمكن ألا يكون صادقاً باستمرار ويبدأ هذا الطرف بالتلاعب، مما يجعل الطرف الآخر يبحث عن طريقة لاكتشاف دليل على أنه قد تعرض الى الخيانة من قبل الشريك.

علاوة على ذلك، ولأننا لا نمتلك القدرات الخارقة لإيجاد وكشف خيانة الطرف الآخر في العلاقة ، يمكنك أن تركن الى بعض الطرق التي تكشف لك تضليل الطرف الاخر لك وتعرضك للخيانة.

الطرق المستخدمة في كشف الخيانة

اسأل رفيقك

الغرباء هم الأكثر قدرة على كشف تعرضك للبيع والخيانة من قبل الشريك، فقد حاول مجموعة من علماء النفس في جامعة بريغهام يونغ اختبار نظرية من خلال طرح بعض الاسئلة والاستفسارات على الزوجين بشكل مستقل لكليهما، وبعد ذلك تم تجميع عدد من الغرباء وسؤالهم عن الطرف الخائن معتمدين في ذلك على ردود الزوجان على الاسئلة، وتمكن هؤلاء الغرباء بتحديد الطرف الخائن بشكل صحيح ودقيق.

يمكن للطرف الذي ينظر الى العلاقة من الخارج إثبات حقيقة الكذب وكشف التضليل ولديه القدرة على العثور على الطرف المحتال في هذه العلاقة.

فكر بروية قبل اصدار الاحكام

يطلق معظم الأفراد بصورة شبه دائمة أحكام سيئة على سلوك الآخرين، ولكن عندما يكون لدينا متسع من الوقت في إصدار الأحكام على تصرفات الآخرين ، فسوف يكون لدينا القدرة على التعرف والتفريق بين الحقيقة والتضليل بشكل اكثر دقة.

في عام 2013، جربت مجموعة من العلماء المعالجين صحة هذه الفرضية ووجدوا أن المشاركين في التجارب والذين مُنحوا المزيد من الوقت للتفكير واتخاذ قرار بشأن بعض الافراد كانوا دقيقين في معرفة الصادقين وتمييزهم عن الذين يمارسون الأكاذيب والخدع وكانت أحكامهم أفضل وأدق وأقرب للعقل والمنطق من أولئك الذين أصدروا احكامهم دون التفكير المسبق بالأمر.

وقال العلماء في هذه الدراسة: “تظهر نتائج هذه الدراسة أن الانسان ممثلاً بعقله البشري يستطيع في الواقع الكشف والتمييز بين الخداع والحقيقة لكنه في سبيل ذلك يحتاج بعض الوقت للتفكير.

استمع بدقة إلى الكلمات المستخدمة من قبل الطرف الآخر

وجد الأخصائيون أن جزءًا من المفردات المستخدمة في حديث بعض الافراد المشاركين في الدراسة كان مفيدًا في توقع ما إذا كان الشخص يتحدث بالصدق أم أنه يستخدم الحيل والكذب، كما تبين لهؤلاء العلماء الباحثين أن الأفراد الذين يميلون إلى استخدام الحيل والاكاذيب لديهم ميول لاستعمال ثلاثة أنواع من الكلمات وهي:

– استخدام مفردات التي تعبر عن المشاعر السلبية ، على سبيل المثال ، “الاحتقار” و “الغضب” و “والعداوة”

-استعمال الأفعال الدالة على الحركة، على سبيل المثال، “المشي” أو “الخطوة” أو “السير”

أنصت بدقة الى نبرة الشريك:

يقول المحللون الكنديون إن المحتالين لديهم ميول كبير إلى رفع نبرة أصواتهم اثناء اجراء المحادثات، وقد أظهرت الدراسات ان الرجال الذين يقومون برفع أصواتهم في الخطابات يكون هرمون التستوستيرون ليديهم مرتفع الى مستويات عالية.

وفي محاولة تفسير هذه الظاهرة وربطها بالخداع، يقول الخبراء الكنديون ان ارتفاع مستويات التستوستيرون ناتج عن زيادة ممارسة الخداع والتضليل من أصحابها.

الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي

تقول الأبحاث بخصوص الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي بأن الأفراد الذين يقضون وقت كبير على فيسبوك وتوتير ويمتازون بالنشاط الدائم على هذه المواقع معرضون بشكل أكبر من غيرهم للطلاق والفشل الاسري، وهذا ناتج عن استخدامهم لمواقع التواصل كأداة في خيانة وتضليل الآخرين.

راقب التغير المفاجئ في سلوك الطرف الآخر

التغير الملحوظ وغير المتوقع في لغة جسد الطرف الاخر من تعابير الوجه الى حركات الجسد المتنوعة تعتبر من الأدلة على ممارسة الخداع والخيانة، ويعود هذا الامر الى عدم تعود جسد الشخص الذي يمارس الخيانة الى هذه المتغيرات عند مباشرة الكذب، مما يسبب له ارتباك وقلق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!