التاريخ والحضارة

آينشتاين رئيسا لإسرائيل… 7 حقائق تاريخية لم ندرسها في المدرسة!

في كل أنحاء العالم، ومهما اختلفت أنظمة التعليم فيها، فإن مادة التاريخ تعدّ إحدى مواد الدراسة الأساسية. لكنْ في ظل اتساع سجّل التاريخ، بما شمل من أسماء ووقائع وأحداث بالاضافة الى حقائق تاريخية، يستحيل على طالب أو باحث أن يجمع كل محطات التاريخ وخباياه.

في هذا السياق، عرض موقع “list25″، وفق ما أورد “سبوتنيك”، عددا من المعلومات التاريخية المثيرة التي لم يأتوا على ذكرها لنا في مراحل دراستنا المختلفة. وهذه لائحة بأهم هذه الحقائق:

أهم 7 حقائق التي لم يأتوا على ذكرها اثناء الدراسة

1- الجائزة؟.. طفل رضيع!

في محاولة منها لجمع المال، قررت إدارة أحد الملاجئ الفرنسية، في 1912، إجراء سحب يكون من نصيب الفائز فيه جائزة غير متوقعة، عبارة عن طفل رضيع..

2- ملك بريطانيا ألماني الأصل!

ولد جورج الأول، الذي سيصير في ما بعد ملكا على بريطانيا العظمى وإيرلندا، في مدينة هانوفر، عاصمة ولاية ساكسونيا السفلى في ألمانيا. وقد ورث جورج الأول ألقاب دوقية براونشفايغ لونيبورغ عن أبيه، لكنه تَمكّنَ، بعد سلسلة من الحروب الأوروبية خاض خلالها معارك طوال حياته في نطاق ملكه في ألمانيا، من توسيع ملكه ليشمل المملكة المتحدة ويتوَّج ملكا عليها.

3- آينشاتين رئيساً لإسرائيل

في 1952 عُرض على العالِم الشهير ألبرت آينشتاين أن يصبح ثاني رئيس لدولة إسرائيل، لكن صاحب نظرية النسبية رفض ذلك العرض المغري.

4- ما ذنب الفيل في حروب البشر؟

عندما ألقى الحلفاء أول قنبلة على مدينة برلين خلال الحرب العالمية الثانية، نتج عن ذلك هلاك فيل واحد في حديقة حيوان في هذه المدينة الألمانية.

5- هجوم الأرانب على نابليون

في يوليو/تموز 1807 تعرض القائد الفرنسي الشهير نابليون بونابرت لهجوم شرس من قطيع من.. الأرانب! ففي ذلك اليوم، قرر بونابرت أن يخرج في رحلة صيد للأرانب، لكنّ أحد قائدي جيشه جمع عددا كبيرا من الأرانب في قفص وأطلقها لدى قدوم نابليون لإطلاقها أمامه ليطاردها. غير أنّ ما حدث بعد ذلك لم يخطر بالحسبان، فقد هاجمت الأرانب الإمبراطور نابليون، الذي كان ينوي صيدها.

6- هذا هو سلاح الجو الأمريكي

لم يكن عدد طياري سلاح الجو الأمريكي في بداية الحرب العالمية الأولى يتجاوز 18 طيارا وعددا من الطائرات لم يتعدّ مجموعها 12 طائرة.

 7- وسائد من… حجر!

إذا كان معروفاً أنّ قدماء المصريين قد استخدموا الأحجار في مختلف أدواتهم وأغراضهم اليومية، فإنّ ما لم يكن معروفا أبدا أنّهم استخدموا الأحجار كـ”وسائد” أثناء النوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!